newsCode: 265430 A

يفيد اكبر دراسة عالمية عن الموت ونهاية الحياة النباتية، بديمومة الوعي دقائق عقب الموت. هذا ما توصل إليه فريق من العلماء باشراف ايراني في جامعة نيويورك.

أعلنت نتائج هذه الدراسات من قبل عضو الهیئة العلمیة فی جامعة نیویورک الایرانی الدکتور سام برنیا.

یؤکد ما توصل الیه علماء جامعة ساوثمبتون الانکلیزیة باشراف الدکتور برنیا، بقاء مسحة من الوعی لحظات وأحیاناً دقائق بعد الموت وتوقف الدماغ عن العمل.

فقد توصل هؤلاء العلماء الى هذه النتائج المحیرة بعد دراسة دقیقة دامت نحو اربع سنین وشملت اکثر من ألفی مریض فی خمسة عشر من المستشفیات الانکلیزیة والأمریکیة والنمساویة کانوا قد تعرضوا لجلطات قلبیة.

وقد تبین لهؤلاء العلماء أیضاً أن نحو ۴۰% من المرضى الذین اعیدوا الى الحیاة بمحاولات الانعاش القلبی، قد مروا بهذه المسحة من الوعی لدى تعرضهم للجلطة القلبیة او ما یسمى الموت السریری.

وقال الدکتور برنیا: نعلم ان عمل الدماغ یتوقف بتوقف عمل القلب.

لکن ما لفت انتباهنا دیمومة وعی الشخص مدة ثلاثدقائق بعد الموت، علماً ان عمل الدماغ یتوقف بعد توقف عمل القلب یستمر مدة تتراوح ما بین عشرین وثلاثین ثانیة.

نیویورک ایرانی عقب الموت الوعی
sendComment