newsCode: 264519 A

قفزت واردات آسيا من الخام الإيراني فوق مليون برميل يوميا في نوفمبر / تشرين الثاني مع ارتفاع الطلب الموسمي في فصل الشتاء.

وارتفعت صادرات الخام الإیرانی إلى آسیا فی الفترة من ینایر / کانون الثانی إلى نوفمبر / تشرین الثانی ۱۹.۵ بالمئة على أساس سنوی بقیادة الهند التی زادت مشتریاتها فی وقت سابق من ۲۰۱۴ عقب تخفیف العقوبات الغربیة المفروضة على طهران بسبب أنشطتها النوویة السلمیة.

وفی الشهر الماضی عجزت الولایات المتحدة وفرنسا وألمانیا وبریطانیا والصین وروسیا عن الالتزام بالموعد النهائی لحل الملف النووی الایرانی ومددت المحادثات لسبعة أشهر أخرى.

وبموجب اتفاق مؤقت یمکن لإیران تصدیر نحو ملیون برمیل یومیا مقارنة مع ۲.۲ ملیون برمیل یومیا قبل فرض العقوبات المشددة فی ۲۰۱۲.

وقال مسؤولون غربیون إنهم یهدفون إلى التوافق على جوهر اتفاق نهائی بحلول مارس / آذار لکن الأمر یتطلب المزید من الوقت للتوصل إلى توافق بخصوص التفاصیل الفنیة المهمة.

وبلغ متوسط واردات أکبر أربع دول مستوردة للنفط الإیرانی وهی الصین والهند والیابان وکوریا الجنوبیة ۱.۱۱ ملیون برمیل یومیا فی الفترة بین ینایر / کانون الثانی ونوفمبر / تشرین الثانی بفعل ارتفاع واردات الصین والهند بعد تخفیف العقوبات.

کما اظهرت بیانات من وزارة الاقتصاد والتجارة الیابانیة یوم الجمعة ان واردات الیابان من النفط الخام الایرانی فی نوفمبر / تشرین الثانی قفزت بنسبة ۹۸.۳ بالمئة عن مستواها قبل عام لتصل إلی ۱۶۳۲۲۳ برمیلا یومیا.

وأظهرت بیانات حکومیة وأخرى لمتابعة الناقلات أن الدول الأربع اشترت ما إجمالیه ۱.۰۷ ملیون برمیل یومیا من الخام الإیرانی فی الشهر الماضی بزیادة ۱۱.۱ بالمئة على أساس سنوی.

واردات فوق آسیا ارتفاع ملیون الإیرانی الثانی یومیا برمیل الخام
sendComment