newsCode: 266405 A

قدم رئيس الوزراء الفرنسي جان مارك ايرولت استقالته الى الرئيس فرنسوا هولاند واستقالة حكومته ايضاً، غداة الهزيمة التي مني بها اليسار في الانتخابات البلدية، كما أعلن مكتبه في بيان.

وقال مصدر فی الائتلاف الفرنسی الحاکم إن هولاند سیعیّن وزیر الداخلیة مانویل فالس رئیساً جدیداً للحکومة.

وأکد المصدر فی رسالة نصیة قصیرة تقاریر إعلامیة محلیة تحدثت عن ترشیح فالس، وقبل ذلک بدقائق أعلن مکتب رئیس الوزراء جان مارک أیرو أنه قدم استقالته لهولاند.

وعلمت " فرانس برس " أیضاً من مصادر متطابقة لدى الاغلبیة النیابیة ان الرئیس الفرنسی سیعیّن الاثنین فالس فی منصب رئیس الوزراء مکان ایرولت.

ولم یحدد موعد التعیین، لکن الرئیس یلقی کلمة عبر التلفزیون الاثنین الساعة السادسة بتوقیت غرینتش.

وولد فالس فی برشلونة وحصل على الجنسیة الفرنسیة فی سن ال۲۰، وهو یبلغ الحادیة والخمسین من العمر.

وأشارت النتائج الأولیة والتقدیرات إلى تعرض الیسار الحاکم فی فرنسا الأحد لنکسة قاسیة فی الدورة الثانیة من الانتخابات البلدیة لمصلحة الیمین فی عدد کبیر من المدن المهمة، بینما حقق الیمین المتطرف الفوز فی مدینتی بیزییه وفریغوس.

تعیین الداخلیة الفرنسی الوزراء استقالة
sendComment