newsCode: 266688 A

تبدأ اليوم الجمعة، الجولة الأولى من المفاوضات غير المباشرة بين وفد الحكومة السورية ووفد المعارضة، ومن المتوقع أن تمتد لأسبوع على الاقل.

وافادت مصادر مقربة من الإئتلاف للمیادین ان رئیس مایسمى بالائتلاف السوری المعارض احمد الجربا لن یکون حاضراً الیوم فی المفاوضات غیر المباشرة بین الوفدین السوریین.

وکان المبعوثالدولی الأخضر الابراهیمی أجرى لقاءات سابقة مع وزیر الخارجیة السوری ولید المعلم واحمد الجربا فی مدینة مونترو السویسریة على حدة، وذلک فی مسعى لجسر الهوة بین الطرفین.

واعلن الابراهیمی فی تصریحات وجود اشارات الى استعداد الوفدین للبحثفی توفیر ممرات انسانیة واتفاقات وقف اطلاق نار فی مناطق محددة لا سیما حلب(شمال)، اضافة الى تبادل المعتقلین.

وقال مصدر دبلوماسی غربی إن وزیر الخارجیة الأمیرکی جون کیری ونظیره الروسی سیرغی لافروف بحثا آلیات التفاوض بین الوفدین، ورکزا على إعطاء الأمم المتحدة دوراً بارزاً فی هذا الصدد.

وکانت الجلسة الافتتاحیة شهدت اصرارا امیرکیا على لسان کیری على ضرورة تمخض جنیف - ۲ عن حکومة انتقالیة بصلاحیات کاملة لا دور للرئیس بشار الأسد فیها، وهو ما اعتبرته دمشق تدخلا سافرا مؤکدة أن " الرئیس الاسد والنظام خطان احمران ".

کما أکد الامین العام للأمم المتحدة بان کی مون أن الشعب السوری هو من یقرر بقاء الرئیس الاسد.

بان کی مون حلب الحکومة السوریة الیوم
sendComment