newsCode: 266875 A

قال التقرير النهائي لمفتشي الامم المتحدة انه على الارجح تم استخدام اسلحة كيميائية خمس مرات في سورية.

واورد التقریر " ادلة " او " معلومات جدیرة بالثقة " ترجح اثبات استخدام اسلحة کیمیائیة فی الغوطة قرب دمشق وخان عرسال قرب حلب وسراقب قرب ادلب وفی جوبر وفی اشرفیة سحنایا فی ریف دمشق، فی المقابل اعتبرت القرائن غیر کافیة بشان منطقتی بحریة والشیخ مقصود فی محافظة حلب.

واوضح التقریر ان " اسلحة کیمیائیة استعملت فی النزاع الدائر بین الاطراف فی سوریا "، ولکنه لم یشر الى المسؤولین عن هذه الهجمات لان الامر لا یدخل فی صلب مهمة المفتشین.

ونقل التقریر الذی تسلمه بان کی مون من ایکی سیلستروم رئیس فریق المفتشین الى اعضاء مجلس الامن الذین سیدرسونه الاثنین المقبل.

یشار الى ان الحکومة السوریة اتهمت المعارضة باستعمال اسلحة کیمیائیة فی خان العسل وجوبر والاشرفیه سحنایا وبحریة.

بان کی مون حلب استخدام کیمیائیة اسلحة
sendComment