newsCode: 267060 A

ذكر مسؤول أن حكيم الله محسود زعيم حركة طالبان باكستان الذي قتل في هجوم بطائرة أمريكية بدون طيار جرى دفنه اليوم السبت.

وقتل محسود وخمسة متشددین آخرین عندما أطلقت طائرة بدون طیار أربعة صواریخ على مجمع فی منطقة داندی داربا خیل باقلیم شمال وزیرستان المضطرب قرب الحدود الأفغانیة.
وقال مسؤول أمنی ان زعیم المتمردین الذی لقی حتفه ومساعدیه دفنوا فی أماکن متفرقة بالمنطقة القبلیة لکنه امتنع عن الکشف عنها تحدیدا.
وکان محسود / ۳۴ عاما / قد تزعم حرکة " تحریک طالبان باکستان " المحظورة وهی جماعة تضم أکثر من ۱۲ فصیلا للمتمردین منذ عام ۲۰۰۹، وخلف مؤسس الحرکة بیعة الله محسود الذی قتل أیضا فی هجوم بطائرة بدون طیار.
وأعلنت باکستان حالة تأهب قصوى بعد مقتل محسود تحسبا لهجمات انتقامیة، وأمرت بتعزیز الأمن حول المطارات ومنشآت رئیسیة أخرى.
ووقع الهجوم عشیة بدء الحکومة وطالبان محادثات سلام بعد عقد من الصراع.
وقتل أکثر من ۴۰ ألف شخص فی باکستان منذ بدء الصراع. ومن المتوقع أن یعقد مجلس شورى حرکة طالبان اجتماعا الیوم السبت لاختیار زعیم جدید.

حکیم الله محسود طالبان قتل زعیم باکستان
sendComment