newsCode: 267945 A

اكد المتحدثباسم وزارة الدفاع الأميركية " بنتاغون " جورج ليتل اليوم الجمعة إن الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي بحثت إمكانية الاحتفاظ بقوة تابعة للحلف في أفغانستان بعد انسحاب القوات القتالية عام ۲۰۱٤.

وقال لیتل بعد اجتماع لوزراء دفاع دول الحلف فی بروکسل: " جرى بحثالإبقاء على قوات یتراوح قوامها بین ۸ آلاف و۱۲ ألف جندی کقوة تابعة لمهمة حلف الأطلسی ککل ولیس کمساهمة أمیرکیة ". واشار الى ان الرئیس الأمیرکی باراک أوباما لم یقرر حجم القوات الأمیرکیة التی ستبقى هناک بعد انسحاب القوات القتالیة فی نهایة العام القادم.

وأضاف: " أنه لا یزال الرئیس یراجع الخیارات ولم یتخذ قرارا بعد بشأن حجم أی وجود أمیرکی محتمل بعد عام ۲۰۱۴ وسنواصل النقاش مع الحلفاء ومع الأفغان حول کیف یمکننا أن ننفذ على أفضل وجه مهمتین رئیسیتین هما استهداف فلول القاعدة والجماعات المرتبطة بها وتدریب القوات الأفغانیة وتجهیزها ".

افغانستان جندی القوات الناتو یبحثإمکانیة
sendComment