newsCode: 353325 A

قال غلام علي خوشرو سفیر ایران ومندوبها الدائم لدی الأمم المتحدة إن الأمیرکیین یریدون استغلال ما حدث ویسعون الی اقامة علاقات اقتصادیة مع ایران علی صعید النقل والمواصلات وسائر المجالات.

وإعتبر خوشرو ان مجلس التعاون والجامعة العربیة أعلنا أن حزب الله منظمة ارهابیة للتعویض عن الخسائر التي منیوا بها في سوریا والعراق ولبنان والیمن، موضحا بأن حزب الله کان ولا یزال یحبط مؤامرات هذه الدول في المنطقة.

وبشأن العلاقات مع امیرکا نبه خوشرو الی أن الولایات المتحدة کانت تعتبر ایران بأنها الخطر الاستراتیجي ولکن هذه النظرة بدأت تتغیر خلال الشهور الستة الأخیرة، ویرتکز الحدیث في الوقت الراهن حول ما بعد الاتفاق النووي مع ایران، فالأمیرکیون یریدون استغلال ما حدث ویسعون الی اقامة علاقات اقتصادیة مع ایران علی صعید النقل والمواصلات وسائر المجالات.

ولفت الی أن المرشحین الأمیرکیین لا یتحدثون الیوم عن ایران باعتبارها خطرا أمنیا وانما یتناولون قضیة اشراك ایران وتوظیف دورها في حل قضایا المنطقة.

 

ايران مع الي علاقات اقتصادية
sendComment