newsCode: 483108 A

أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي بانه تم استدعاء السفير الباكستاني لدى طهران احتجاجا على العمل الإرهابي الذي أدى لاستشهاد 9 من افراد حرس الحدود الايرانيين في منطقة حدودية مع باكستان.

وأضاف قاسمي أن مسؤول قسم علاقات منطقة آسيا الغربية في الوزارة الخارجية نقل "استنكار ايران الشديد" للسفير الباكستاني وأبلغه بان ايران تنتظر من اسلام آباد خطوات جدية وجذرية لاعقتال هؤلاء الارهابيين ومعاقبتهم وذكّر السفيرَ الباكستاني بأن الحدود الباكستانية الإيرانية ليست آمنة بالرغم من محاولات ايران تأمين هذه الحدود لجارتها باكستان وقال إن ايران تتوقع اجراءات مماثلة من اسلام آباد والوفاء بوعودها السابقة لتأمين هذه المنطقة لمنع تكرار حدوث هكذا اعمال ارهابية.

وكان قد عبر المتحدث بأسم الخارجية الايرانية، عن تعازيه باستشهاد عدد من حرس الحدود الايرانيين في هجوم من قبل الزمر الاجرامية لي الحدود الباكستانية، وقال ان علي حكومة اسلام اباد تحمل مسؤولية تواجد هؤلاء المجرمين وتنفيذهم العمليات الاجرامية من داخل اراضيها.

وأكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ومع متابعتها لهذا الموضوع عن طريق القنوات الدبلوماسية والسياسية، تحتفظ بحق الرد للقضاء علي المجرمين.

واستدعي محافظ سيستان وبلوجستان علي اوسط هاشمي القنصل الباكستاني في زاهدان محمد رفيع وسلمه مذكرة احتجاج رسمية اثر استشهاد 9 من حرس الحدود الايراني، مؤكدا ضرورة التصدي الحازم للاشرار والارهابيين. وقال اوسط هاشمي، اننا لا يمكننا القبول بان نعتبر امن باكستان امننا تماما ونقطع كل طريق علي اي تحرك محتمل في الحدود بحيث تشعر باكستان براحة البال الكاملة فيما نري بالمقابل تحركات تجري في الحدود ضد بلادنا.

 

الحدود من الباكستاني الخارجية السفير
sendComment