newsCode: 266423 A

دعا الرئيس الايراني حسن روحاني الحكومة الباكستانية الى عمل عاجل وجاد لإلقاء القبض على المتورطين في خطف الجنود الخمسة التابعين لحرس الحدود الايراني والافراج عنهم، وذلك في مكالمة هاتفية اجراها مع رئيس الوزراء الباكستاني " نواز شريف " يوم الاربعاء.

وقال الرئیس روحانی خلال المکالمة الهاتفیة ان اکثر من شهر یمضی على خطف خمسة من حرس الحدود الایرانی وبعد ان تمت اجراءات ثنائیة ومتابعات مستمرة من الجانب الایرانی وتم تشکیل لجنة مشترکة‌ من سلطات محلیة لمحافظة سیستان الایرانیة وبلوشستان الباکستانیة، کان من المتوقع ان یباشر المسؤولون الباکستانیون بإجراء جاد للإفراج عن الجنود الخمسة الذین نشرت تقاریر متضاربة حولهم ومقتل احدهم، خلال الفترة‌ الأخیرة.

وکانت جماعة " جیش العدل " وهی جماعة ارهابیة مسلحة اختطفت فی السادس من شهر فبرایر الماضی خمسة من حرس الحدود الایرانیین فی منطقة حدودیة بجنوب محافظة سیستان وبلوشستان(جنوبی شرق البلاد)، واعلنت مؤخرا قتل احد المخطوفین لدیها وهو " جمشید دانایی ‌فر ".

وأکد روحانی " اننا نرید ان یکون بین البلدین تعاون واسع فی مجال مکافحة الارهاب فی المنطقة "، معلنا استعداد الجمهوریة الاسلامیة فی ایران للتعاون مع اسلام آباد على ای مستوى لتحقیق الامن فی المناطق الحدودیة بین البلدین.

وشدد الرئیس الایرانی ان ایران " لم ولن تسمح للارهابیین ان یتخذوا الاراضی الایرانیة انطلاقا لتنفیذ مخططاتهم ضد باکستان "، مؤکدا ان " الارهابیین بصدد تعکیر العلاقات الثنائیة بین طهران واسلام آباد "، معربا عن امله بأن یرى قریبا " اجراء عاجلا وجادا من قبل الجانب الباکستانی " وان یسمع اخبار سارة بهذا الشأن.

ووصف الرئیس روحانی ایران وباکستان بأنهما دولتان مهمتان فی حل القضایا الاقلیمیة والدولیة، مؤکدا ان الاستشارات بین الجانبین تحظى بأهمیة بالغة فی توسیع العلاقات بل فی تحقیق الامن والسلام فی المنطقة.

ایران حسن روحانی قتل نواز شریف اسلام
sendComment