newsCode: 267941 A

قال مندوب ايران الدائم لدى الامم المتحدة ان طهران أعلنت استعدادها لاجراء مفاوضات بناءة مع واشنطن شريطة أن يسودها مبدأ الاحترام المتبادل بين الطرفين مؤكدا على رفض ايران التفاوض تحت وطأة التهديد والضغوطات.

وقال مندوب ایران الدائم لدى الامم المتحدة محمد خزاعی فی کلمة القاها امام مؤسسة رابطة آسیا فی الامم المتحدة أن السیاسة الامیرکیة الراهنة تجاه ایران تعتریها ازدواجیة الضغط والدعوة الى الحوارالتی هی تفتقر المنطق مؤکدا ان الجمهوریة الاسلامیة اعلنت عن استعدادها عن اجراءمفاوضات مع الجانب الامیرکی على اساس الاحترام المتبادل بین الطرفین.
وأشار محمد خزاعی الى توصیات قائد الثورة الاسلامیة حول موضوع المفاوضات مع الجانب الامیرکی قائلا أنه کما قال قائد الثورة لاسلامیة أنه یتعین على الامیرکیین التراجع عن لغة التهدید وابداء المرونة الکافیة للحوارالمنطقی عبر الاقوال والافعال.
ولفت مندوب ایران الدائم لدى الامم المتحدة الى عدة عوامل من شأنها ان تنجح عملیة الحوار مع امیرکا منها الاحترام المتبادل لسیادة واستقلال الشعب الایرانی وعدم التدخل فی الشؤون الداخلیة لأیران وبناء جسور الثقة المتبادلة بین الجانبین وامتناع امیرکا من تبنی ازدواجیة المعاییر فی التعامل مع ایران(التهدید - الحوار) ووجود النیة الصادقة النابعة من الارادة السیاسیة للحوار بغیة التعاون الثنائی فی المنطقة.
وفی سیاق اخراکد محمد خزاعی فی کلمته امام مؤسسة رابطة اسیا حول المفاوضات المرتقبة بین ایران و مجموعة ال۵ + ۱ فی کازاخستان على أن استراتیجیة التفاوض للجانب الایرانی سترتکزعلى حق ایران من تخصیب الیورانیوم وفق معاهد الحد من انتشارالاسلحة النوویة ولیست نسبة وکمیة التخصیب.
واشار مندوب ایران الدائم لدى الامم المتحدة الی فتوى قائد الثورة الاسلامیة فی تحریم حیازة واستخدام الاسلحة النوویة قائلا: ان ایران تقدمت بفتوى قائد الثورة الاسلامیة لاعتمادها کوثیقة رسمیة فی الامم المتحدة ومجلس الامن لتبدید المخاوف والشبهات حیال انشطة ایران النوویة حیثتعتبر الفتوى ملزمة للجانب الایرانی وغیر قابلة للتأویل والالتفاف.

ایران استعدادها خزاعی واشنطن مع
sendComment