newsCode: 267949 A

لدى استقباله مساعد رئيس الدوما الروسي

اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي في ايران علي لاريجاني ان الحضور المقتدر لايران على صعيد تطورات المنطقة يخدم روسيا مشددا على ان بامكان البلدين وعبر التعاطي الوثيق والمشاورات المستمرة ان يلعبا دورا افضل على الساحة الدولية.

ولدى استقباله نیکولای لاتشیف مساعد رئیس الدوما الروسی ورئیس مجموعة الصداقة البرلمانیة الروسیة الایرانیة یوم الخمیس اعرب لاریجانی عن ارتیاحه للمسیرة المتنامیة للعلاقات بین البلدین على الصعد المختلفة وقال ان الارضیة ممهدة لنمو وتطور العلاقات بین ایران وروسیا على الصعد السیاسیة والاقتصادیة لاسیما العلاقات البرلمانیة، وان مجلس الشورى الاسلامی یشدد على تعزیز العلاقات الحمیمة بین الجانبین.
واشار الى تطابق وجهات نظر البلدین ومواقفهما فی المحافل الدولیة والاقلیمیة وقال ان الحضور المقتدر لایران على صعید تطورات المنطقة یخدم روسیا وان بامکان البلدین وعبر التعاطی الوثیق والتشاور المستمرة ان یلعبا دورا افضل على الساحة الدولیة.
واکد لاریجانی اهمیة رفع حجم التبادل التجاری والاقتصادی بین البلدین مشیرا الى وجود فرص کبیرة لتطویر التعاون الاقتصادی والصناعی والعلمی بین الجانبین وان استثمارها یصب فی صالح شعبی البلدین.
بدوره اعتبر الضیف الروسی ایران بانها حلیف موثوق به بالنسبة لبلاده على الصعد الاقلیمیة والدولیة وقال ان روسیا تعتبر ایران حلیفا دائما واستراتیجیا مؤکدا ضرورة تطویر التبادل بین البلدین فی المجالات السیاسیة والاقتصادیة والثقافیة.
واشار الى الحظر المفروض على ایران وقال ان موسکو لن تعترف بالحظر المفروض من جانب واحد على ایران وتعتبره غیر بناء وعدیم الجدوى.

ایران رئیس مجلس علی لاریجانی لاریجانی على
sendComment